الماستر كي لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع

 الماستر كي لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع

كيف تبيع؟

زيادة المبيعات ومهارات البيع

سلة مستقبل التجارة الإلكترونية منصة سهلة لبدء تجارتك

حين نتحدث عن زيادة المبيعات ومهارات البيع؛ من الدارج أن الناس لا يسعون وراء الأشياء التي تبيعها، وإنما يسعون خلف ما تفعله لهم هذه المنتجات، والطريقة التي ستحرك مشاعرهم، فإن استطعت أن تخلق فيهم شعور الانتماء، والتواصل، والسكينة، والسكن، هنا تصل للتأثير المطلوب، ويتحول سؤال ”كيف تبيع؟“ إلى ”لمن صنع هذا المنتج؟“ و“لم صنع؟“ واللذان سيقودان كل قراراتك التسويقية اللاحقة، ولذا فأنت بحاجة لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع و سيحدث ذلك من خلال اهم افكار لزيادة المبيعات .

ثلاثية خلق الارتباط بين المنتج والمشتري

زيادة المبيعات ومهارات البيع

دعنا نتفق بداية بأن هنالك خلط حاصل بين من هو ”المشتري“ ومن هو ”المستفيد“؛ لنفترض بأنك تبيع قطعة حلوى، المشتري هو من سيدفع قيمتها (والد الطفلة)، بينما التي تستفيد من الحلوى (الطفلة)، وبمجرد ملاحظة الفرق سيتعين عليك تحديد المستهدف الفعلي، حتى توجهه لقرار الشراء بفاعلية بعد أن تخلق معه ارتباطًا دائم غير منتهي الصلاحية عبر زيادة المبيعات ومهارات البيع بأدوات فعالة على النحو التالي:

نحن نسرد قصصًا. قصصًا تنتشر وتخلد عبر الزمن. قصصًا صحيحة بالكامل، لأننا نحن الذين جعلناها صحيحة بأفعالنا ومنتجاتنا وخدماتنا وهذا بالتأكيد مما يعزز زيادة المبيعات ومهارات البيع رغم تحديات التجارة الإلكترونية.

نحن نقيم علاقات. البشر وحيدون يريدون أن يُعرفوا وتتم ملاحظتهم. الناس يريدون أن يكونوا جزءًا من شيء ما. هذا الطريق الأكثر أمانًا، وربما الأكثر متعة.

نحن نخلق تجارب. استخدام منتج، والارتباط بخدمة، والقيام بتبرع، والذهاب إلى تجمع، والاتصال بخدمة العملاء. كل هذه النشاطات، وكل من يبني حجرًا في علاقة العميل بالعلامة التجارية هو جزء من القصة، وكل مسوق يمكنه تقديم هذه الخبرات بنية صافية ولهدف معين.

في الحقيقة هذه أدوات بيع حاسمة تؤثر بشكل عظيم في عمليات التسويق والبيع، ودورك الرئيس هو خلق معنى في ما تصنع، وكيف تصنعه، ولمن تصنعه، ليعزز التأثير ويخلق فرصة البيع ثم يخلق فرصة تكرار البيع والترويج للتجربة، لا المنتج فحسب وهو مما يسهم في زيادة المبيعات ومهارات البيع.

الفرق بين التسويق والبيع

زيادة المبيعات ومهارات البيع

عمليتا التسويق والبيع عمليتان مترابطتان ومتكاملتان تخدمان بعضهما لتكلل الجهود بالنجاح. فيما يلي مقارنة تدعم هذه الحقيقة ليسهل عليك عزيزنا التاجر تنظيم مراحل تسويق وبيع منتجاتك بكفاءة وبالتالي زيادة المبيعات ومهارات البيع.

التسويقالبيع
يساعد في إعجاب العميل بالمنتج أو الخدمة.يساعد في تحفيز العميل إلى شراء المنتج أو الخدمة.
تتعدد أغراضه بين تحقيق أهداف العلامة التجارية، وبناء علاقات مع العملاء، وجذبهم إلى المنتجات والخدمات، وتعزيز الانتماء لها وكذلك تحويل العملاء المحتملين لعملاء حاليين.للبيع مهمة جوهرية وهي إقناع العميل باتخاذ إجراء شرائي نهائي، عن طريق تعزيز الاستمالات العاطفية.
بدون التسويق لا تستطيع المبيعات إقناع عملائها بجدوى المنتجبدون عملية البيع لن تحقق الحملات التسويقية الهدف النهائي منها وهو إقناع العميل بشراء المنتج.
عملية التسويق تتضمن تعاون العديد من الأقسام، وذلك لتنوع مراحله ابتداءً بتعيين مواصفات المنتج، ودراسة السوق المستهدف، وتحليل المنافسين، وصولًا إلى مرحلة توزيع المنتج، واستهداف الأماكن التي تتركز فيها الفئة المستهدفة.عملية البيع تنحصر فقط على مسئول المبيعات والبائع، مما يجعل المهمة شديدة الحساسية لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع، لأن الحملة التسويقية الآن على المحك، وتتطلب نجاح البائع في توظيف مهاراته الاتصالية والمهنية في إقناع العميل المستهدف بجدوى ما يعرضه من منتجات أو خدمات.
غالبًا ما يكون نشاط هائل يوظف كافة الأساليب الدعائية المناسبة سواء تقليدية مثل القنوات التلفازية والجرائد والمجلات،  أو رقمية عبر المنصات الاجتماعية أو عبر رسائل البريد الإلكتروني أو استخدام محركات البحث.نشاط محدود يوظف بالعادة الأساليب التقليدية  المباشرة عبر منافذ البيع أو الوسائل الرقمية غير المباشرة عبر منصات البيع الإلكترونية مثل منصة سلة وذلك بغرض زيادة المبيعات ومهارات البيع.
تركز أبحاث السوق الخاصة بعملية التسويق على الاستجابة لاحتياجات السوق وإخضاع المنتج لها.تقوم عمليات البيع على تحديد هدف (تارقت) المبيعات المناسب للشركة، والعمل على تحقيقه خلال تعيين الفترة الزمنية المناسبة.

أهم مهارات البيع في التجارة الإلكترونية

مع تطور العالم الرقمي، أصبحت التجارة الإلكترونية جزءًا لا يتجزأ من أعمالنا اليومية. فالأعمال التجارية التقليدية تتخذ الآن شكلًا رقميًا، ولهذا السبب أصبح من الضروري أن نكتسب مهارات البيع والتعامل مع العملاء البيع المطلوبة لمواكبة التطور التقني الحالي وذلك لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع، ومنها:

1. فهم العملاء

فهم العملاء هو أحد أهم مهارات البيع في التجارة الإلكترونية لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع. يتطلب هذا الفهم التعرف على العملاء المحتملين، معرفة احتياجاتهم وتوقعاتهم والتفاعل معهم بطرق فعالة. كما يمكنك توظيف هذه التحليلات للتعرف على سلوكيات المستهلكين واتجاهات السوق وتفضيلات العملاء، مما يحقق للتاجر فهمًا أدق للعملاء، ويمكنه من تقديم منتجات وخدمات تلبي احتياجاتهم بشكل أفضل.

2. التواصل الفعال

التواصل الفعال هو مهارة أخرى مهمة للبيع في التجارة الإلكترونية. يجب أن يكون التاجر قادرًا على التواصل بوضوح وفعالية مع عملائك، سواء كان ذلك من خلال البريد الإلكتروني، الدردشة المباشرة، الوسائط الاجتماعية، أو أي قناة تواصل أخرى، وذلك لكونه يتيح له بناء علاقات قوية مع العملاء وزيادة الولاء للعلامة التجارية.

3. التسويق الرقمي

التسويق الرقمي هو أداة قوية للبيع في التجارة الإلكترونية. تتضمن هذه المهارة فهم الـ SEO، وإدارة الإعلانات المدفوعة، والتسويق عبر البريد الإلكتروني، وتسويق وسائل التواصل الاجتماعي، مما يسهم في وصول التاجر إلى جمهور أوسع وجذب المزيد من العملاء المحتملين.

4. التحليل والاستراتيجية

القدرة على التحليل والاستراتيجية تندرج كذلك تحت مهارات البيع لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع، حيث يجب أن يكون التاجر قادرًا على جمع البيانات، تحليلها واستخدامها لاتخاذ قرارات استراتيجية و خلق استراتيجية تسويقية واضحة، مما يعينه على تحسين عمليات البيع والتسويق وتعزيز النمو.

5. خدمة العملاء

توفير خدمة عملاء استثنائية هو جزء حاسم من بيع المنتجات والخدمات عبر الإنترنت، فيمكن لخدمة العملاء الجيدة أن تقدم تجربة ممتازة للعميل وتجعله يعاود الشراء مرارًا. ينبغي على التاجر النبيه أن يكون قادرًا على الاستماع إلى مشاكل العملاء والعمل على حلها بسرعة وكفاءة لتعزيز ولائهم وبناء ثقتهم بالعلامة التجارية.

6. مهارات التكنولوجيا

في عالم التجارة الإلكترونية، من الضروري أن تكون ملمًا بالتكنولوجيا. يجب أن تكون قادرًا على استخدام الأدوات والبرامج اللازمة لتشغيل متجرك الإلكتروني وتحسين تجربة العملاء. يشمل ذلك القدرة على استخدام نظام إدارة المحتوى، وأدوات التحليل، وبرامج إدارة العلاقات مع العملاء، وغيرها. والجدير بالذكر أن سلة تقدم العديد من الحلول التقنية الفعالة لتعزيز نتائج متاجرها الإلكترونية وزيادة المبيعات.

7. التعامل مع العقبات

من المهم أن تكون قادرًا على التعامل مع العقبات التي تأتي في طريقك أثناء سعيك لـ زيادة المبيعات ومهارات البيع. قد تواجه مشكلات تقنية، أو تحديات في التسويق، أو صعوبات في إدارة المخزون. القدرة على التعامل مع هذه العقبات والتغلب عليها ستجعلك تاجرًا إلكترونيًا ناجحًا ومتألقًا.

احدث المقالات

ما هي المدونة؟ سلة تجيب تساؤلاتك عن عالم التدوين
استقطاب العملاء كخطوة ممهّدة لضمان الولاء
تحويل الفكرة إلى مشروع ناجح: رحلة تصميم نموذج العمل التجاري
التسويق الخفي فن التأثير على العملاء دون علمهم